X
X
| 18/02/2018
أخبار سريعة 18/02/2018
استطلاع رأي رأيك يهمنا..
ما رأيك بالزوجة التي تزوج زوجها من امراة اخرى؟؟
فتيات من ام الفحم:قريبا سينقرض لبس الجلباب بسبب اسعاره الجنونية
06/02/2018 12:50
يوسف جبارين مراسل موقع المنار

توجهت عدد من الفتيات لمراسل موقع المنار ليقدمن انتقادهن وسخطهن على ما يسما بجشع اصحاب المحلات الخاصة بالملابس الشرعية بسبب ارتفاع اسعار الجلباب بصوره جنونية مما يجعل الفتيات تضطر الى خلعه بالرغم من واجبه الشرعي الرباني.
 
ويفيد مراسل موقع المنار نقلا عن عدد من اهالي ام الفحم ان عدد من فتيات ام الفحم ووادي عارة كانت ستخلع لبس الجلباب بسبب غلاء اسعاره الا انهم اضطروا للذهاب الى جنين  في كل فترة بالرغم من الاوضاع الامنية الصعبه للحفاظ على رونق وجمال مظهر الدين الاسلامي.
 
وفي حدبث مع احدى الاخوات من مدينة ام الفحم قالت لمراسلنا:"انا فتاة من ام الفحم عمري 23 سنة ارتديت لبس الجلباب منذ 4 اشهر وانا سعيدة جدا بهذه الثوب الشرعي والذي انزل الله هيبته في محسن تنزيله،ولكن هناك امر يزعجني ويقلقني على جلبابي بسبب غلاء اسعاره لان اسعار الجلباب في بعض محلاتنا العربية مجنونة جدا،لذلك اني اقدم رسالتي عبر موقع المنار لارجوا من الله اولا ثم من اصحاب المحلات التجارية ان تخفض من اسعار الجلباب بسبب غلاء سعره،والله ولي التوفيق.
 
وفي حادثة سابقة قدمت امراة من ام الفحم  برمي ملابس لها  للزي الشرعي جديدة في صندوق زبالة المواجه لمحل للزي الشرعي وذلك استنكارا على صدد خلاف جرى بينها وبين صاحبة المحل.
 
حيث قامت المراة وهي زبونة للمحل   حاولت استبدال ما اشترته بمقياس اقل فقط لا اكثر ولا اقل وما زالت الماركة والتسعيرة على الالبسة موجودة الا ان ادارة المحل رفضت بشدة حتى وبختها بكلام لاذع لا يليق لشرعية المحل الذي يبيع الالبسة الدينة  على حد تعبيرها لمراسلنا.
 
واضافت المرأة الفحماوية: " هذا وبكل عنصرية تم  طردي من المحل على هذا الصدد اتوجه نداء لجميع النساء المحجبات واللواتي يقتنين الملابس الحذر الشديد بحيث الاستغلال والعنصرية واللعب بالاسعار".
 
وتضيف:" كما انبثق عن هذه الحادثة مجموعة نسائية  تطالب بمراعاة الزي الشرعي  ومراعاة الناس "ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء" و لو حدث هذا ما حدث في الوسط اليهودي سيغضب كل الوسط العربي بشدة الا ان هذه المجموعة النسائية توجه اصابع الاتهام اولا ان العنصرية تاتي من الوسط العربي ضد الوسط العربي وهذا ما واجهته النساء في الاونة الاخيرة من قبل محل معين يبيع البسة شرعية اعتاد ان يبيع الصرعات الحديثة والجديدة بسعر باهظة وبعد فترات يقوم المحل ببيع نفس القطع بسعر اقل من النص للسعر الاول"
  

لاضافة تعقيبك الرجاء تعبئة البيانات


من نحن | اتصل بنا | للاعلان في الموقع | شروط الاستخدام




جميع الحقوق محفوظة لموقع المنار © 2017