21/08/2017
مدير مركز معوف بام الفحم يوجة رسالة للمبادرة الفحماوية
17/06/2017 15:00
بيان للاعلام

تحية تقدير واكرام لكم اخواني بالمبادرة الفحماوية على ما قمتم به من جهد جبار على مدار اكثر من شهر لأتمام مشروع  رمضان ماركت بأم الفحم عامة وببناية بوابة المدينة خاصة. 
 
بعد النجاح الباهر الذي حققه هذا المشروع على كافة الأصعدة اود ان استخلص بعد النقاط ببعض المجالات الاجتماعية والاقتصادية والتربوية . 
 
من زار بوابة المدينة بالأيام الثلاث الأخيرة قد شعر كم ان اهل ام الفحم متعطشين لفعاليات اجتماعية لا منهجية من هذا النوع حيث تصب مصلحتها بالمصلحة العامة للبلد وتظهر وجهها الحقيقي لأم الفحم. 
 
حيث ترى الأب واولاده والأم واولادها حتى الجد واحفاده والشاب وأصدقاءه يتجولون بأجواء سلميّة مريحة وسلوك راقي يليق بالعائلة الفحماوية الواحدة . 
 
من زار بوابة المدينة بالأيام الثلاث الأخيرة قد شعر ان ام الفحم تمتلك الخامة الضخمة للنهوض بها اقتصاديا بشكل كبير حيث كان اصحاب الكشك (البسطات) المحليين يعرضون بضاعتهم بأسعار شعبية مناسبة وترسل رسالة لنا جميعا اننا احق من غيرنا وخاصة بهذة الفترة واقتراب عيد الفطر السعيد ، وهذا كان احد اهداف المشروع ، افتتاح وتنشيط الحركة التجارية المحلية بكل البلد.
 
من زار بوابة المدينة بالأيام الثلاث الأخيرة قد شعر ان هذا المشروع لو لم يخرج لحيز التنفيذ فقد يخيب امل الكثير من اهل هذا البلد ولهذا نشكر بلدية ام الفحم وعلى رأسها الشيخ خالد حمدان بموافقته واعطاء المبادرة الفحماوية الفرصة لأثبات معطائها الحسن للمجتمع الفحماوي وكذلك نشكر قسم الترخيص بالبلدية برئاسة الأخت وفاء عيسى على ارشاد القائمين على المشروع بالأمور القانونية ونشكر الأخ اسامة محاجنة من الشرطة ايضا.
 
من زار بوابة المدينة بالأيام الثلاث الأخيرة قد شعر ان المبادرة الفحماوية بكافة اعضائها لهي مبادرة مباركة لها اهداف اجتماعية عديدة ولكنها تصبو دائما للهدف الأساسي وهو لا مكان للعنف ببلدنا ونعم لمجتمع حضاري ديموقراطي محافظ . وأشعر دائما بأن المبادرة الفحماوية تبارك بكل عمل اجتماعي يصب بالصالح العام وتدعو لتكاتف الايدي من اجل البلد . 
 
ولكن لا بد من كلمة اخرى بهذا السياق ، هناك قلة قليلة تجلس جانبا وتراقب ، تراقب كيف سيفشلون ولكنهم ليس بفاشلون ، يراقبون كيف سيخلقون الفتنة ولكن اغلية اهل البلد تثبت لهم دائما بأن بيتنا دافئ ويسعنا جميعا ، لماذا ؟!
 
بالأيام العشر من شهر الخير ادعو الغيورين على مصلحه البلد بالتعاون لتخفيف ازمة السير لكي نجعل مشروع رمضان ماركت افتتاحية مباركة واستمرارية قوية لتنشيط الحركة التجارية . 
 
شكر خاص لكل من ساهم وشارك ودعم المشروع وان شاء الله  تكون مشاريع اخرى بهذا المستوى تليق بأم الفحم .
 
مصطفى ابو جارور 
مدقق حسابات واقتصاد 
مدير مركز معوف ام الفحم

الاسم
عنوان
الرسالة
ارسل
Powered & Designed by