X
X
| 19/01/2018
أخبار سريعة 19/01/2018
استطلاع رأي رأيك يهمنا..
ما رأيك بالزوجة التي تزوج زوجها من امراة اخرى؟؟
السلاح يحاور اهالي ام الفحم "انا خادم لعنفكم وضحية مثلكم"
14/01/2018 16:03
بقلم يوسف جبارين

 
 
تحيتا طيبة اخواني الكرام،لم يعد امن ولا امان في مدينة ام الفحم لا سيما بعد ان زادت اعمال العنف في مدينتنا الحبيبة التي اصبحت اشبه بمسلسل اجنبي من افلام الاكشن والاجرام والبلطجية ولماذا في كل جريمة نضع اللوم على السلاح ونبرئ اهالي ام الفحم والبلدية؟؟
 
لنستمع انا وانتم الى هذه الرسالة المفترضة من السلاح القاتل الى اهالي ام الفحم و بلدية ام الفحم
 
اسمح لي ايها الفحماوي الطيب وانت الذي تعتبرني سفاحا ومجرما
 
ايها الفحماوي الذي اراه دائما يتشدق بالسلام،انت لست افضل مني او خير مني بالعكس تماما،انا افضل منك بكثير انا كنت في الماضي لحراسة البيوت و حراسة الاوطان والاراضي، وكنت ايضا حارس على ممتلكاتك، واليوم استخدمتني لاكون عدوك وعدو اهلك وعدو ابن بلدك الذي تربى معك العمر كله
 
الم اكن في الماضي في سهم عدوكم واليوم اصبحت بسببكم سهم موجه عليكم وعلى اخوانكم واهاليك
 
اليس انت ايضا مجرما وسفاحا؟؟
 
الستم كلكم سفاحين مثلي؟؟
 
اذا رايتموني خاضعا للعنف والاجرام فلانكم انتم الذي صنعتوني له ثم بعد كل جريمة تنهالون علي بالهحوم الكاسح وتبرئون انفسكم ،انتم لا تستطيعون ان تخرجوني من بلادكم ولا تملكون الجرئة على فعل ذلك.
 
لقد نالني ايضا الحظ السعيد في مدارسكم وفي اراضيكم وفي كل بيت حتى اصبحت  المظاهرات مجرد فقاعة صابون تبخر سريعا.
 
 
 
استوليت انا السلاح على كرامتك وعلى ارضك وعلى ارواح ابنائك،وانت ايها الفحماوي لن تزل الفحماوي الطيب المتواضع و بعد كل عملية اجرام تخرجون في مظاهرات ضدي ثم تعود المياه بعد ايام الى مجاريها؟؟
 
 
 
التوقيع
 
السلاح القاتل

لاضافة تعقيبك الرجاء تعبئة البيانات


من نحن | اتصل بنا | للاعلان في الموقع | شروط الاستخدام




جميع الحقوق محفوظة لموقع المنار © 2017